العربية الفلسطينية : معركة جنين أثبتت أن الفلسطينيين في حل من التنسيق الأمني

Share on linkedin
LinkedIn
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on facebook
Facebook
Share on linkedin
Share on google
Share on twitter
Share on facebook

 

رام الله – رامي فرج الله –

أوضحت الجبهة العربية الفلسطينية أن معركة جنين التي استشهد فيها ثلاثة من خيرة أبناء جهاز الاستخبارات العسكرية إثر تصديهم لقوة إسرائيلية خاصة ، أثبتت أن الأجهزة الأمنية بالضفة وطنية بامتياز، مضيفة:” و في حل من التنسيق الأمني”.

قال جميل عاشور، عضو اللجنة المركزية للجبهة العربية الفلسطينية، أمين سر ساحة غزة:” الشهداء من شعبة الاستخبارات العسكرية بمدينة جنين القسام خاضوا معركة شرسة أثناء تأدية واجبهم الوطني”، متابعا:” دفاعا عن أنباء شعبنا”، لافتا إلى أن الشهداء تصدوا لوحدة إسرائيلية خاصة اقتحمت المدينة.

و أكد أن الدم الفلسطيني واحد ، مضيفا أن الذين يراهنون على أن الأجهزة الأمنية الفلسطينية فقط للتنسيق الأمني سقط رهانهم، مبينا أن أبناء الأجهزة الأمنية هم أول من قادوا انتفاضة الأقصى.

و أردف قائلا:” يجب أن نكون موحدين”، ملمحا إلى أن الوحدة شاملة من أجل تحدي الخطر الأكبر المتمثل في الاستيطان و تهويد القدس، منوها إلى أن إتمام المصالحة الفلسطينية تشكل أرضا خصبة يرتكز عليها بوحدتنا في مواجهة الاحتلال حتى التحرير، مبينا أنه يبنى عليه وحدة الصف العربي في مواجهة التحديات المحدقة بالقضية الفلسطينية، و قضايا الأمة العربية، مثمنا دور مصر الشقيقة الراعية لجولات حوارات المصالحة ، مشيرا إلى أنها وضعت ثقلها لإنهاء الانقسام كما عهدناها لإعادة وحدة الصف الفلسطيني في مقارعة الاحتلال الإسرائيلي حتى إقامة دولته المستقلة على حدود الرابع من حزيران ، و عاصمتها القدس المحتلة على أساس حل الدولتين.

Share on linkedin
LinkedIn
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on facebook
Facebook
Share on linkedin
Share on google
Share on twitter
Share on facebook

إترك تعليق