اتحاد الكرة يعلن مواعيد مؤجلات المصرى أمام الإسماعيلى والاتحاد بالدورى

Share on linkedin
LinkedIn
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on facebook
Facebook
Share on linkedin
Share on google
Share on twitter
Share on facebook

أعلنت لجنة المسابقات باتحاد الكرة مواعيد المباريات المؤجلة فى الدورى، والتى تم تأجيلها بسبب انتشار فيروس كورونا فى بعض الأندية قبل هذه المباريات، وعلى رأسها المصرى والإنتاج الحربى، وقررت لجنة المسابقات أن يخوض المصرى البورسعيدى مباراته المؤجلة أمام الإسماعيلى فى الأسبوع الـ19 يوم 9 أكتوبر المقبل باستاد برج العرب، على أن يواجه الاتحاد السكندرى يوم 12 أكتوبر على نفس الملعب.

بينما يلعب الإنتاج الحربى مباراته المؤجلة من الأسبوع 18 أمام نادى مصر يوم 12 أكتوبر المقبل باستاد الكلية الحربية. 

119061621_1679735148849585_5499805822426943341_n
المؤجلات

وأعلنت إدارة المسابقات بالاتحاد المصرى لكرة القدم مواعيد الجولات المتبقية لمسابقة الدورى الممتاز، فيما عدا الجولة الأخيرة، إضافة إلى المباراتين المتبقيتين من دور الـ16 لبطولة كأس مصر ومباراتين من دور الـ8 للبطولة.

 
من جهته أكد حسام الزناتى، مدير المسابقات، أن هناك عدة أسباب لعدم إعلان مواعيد الجولة الأخيرة، فى مقدمتها الرغبة فى إقامة المباريات المؤثرة نتائجها فى هبوط بعض الفرق فى توقيت واحد، وكلما اتضح الموقف تقلص عدد هذه المباريات، ما يسهل إقامتها فى توقيت واحد.
من ناحية أخرى، أرسلت اللجنة الخماسية لادارة اتحاد الكرة، برئاسة عمرو الجناينى، ردها على خطاب الاتحاد الدولى لكرة القدم “فيفا” بشأن وضع خارطة طريق في أسرع وقت واجراء الانتخابات قبل 30 نوفمبر المقبل، وطلبت اللجنة الخماسية من الفيفا إرسال اللائحة النهائية حتى يتم عرضها على الأندية.

وتضمن رد اللجنة الخماسية على طلب الفيفا بأنه لا يجوز عقد الجمعية العمومية لاعتماد اللائحة نهاية شهر سبتمبر الجارى، بسبب عدم وصول اللائحة النهائية للجبلاية من الفيفا بعد مطالبة الأخير ببعض التعديلات عليها، فضلا عن أنه في حالة الدعوة للجمعية العمومية حاليا سيحضرها 225 ناديا وسيتم رفض اللائحة برمتها لأن الأندية لن توافق على استبعادهم من الجمعية العمومية، لذا يجب عقد الجمعية العمومية بعد نهاية الموسم وفقا للائحة حتى يتم تصنيف الأندية.

 

Share on linkedin
LinkedIn
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on facebook
Facebook
Share on linkedin
Share on google
Share on twitter
Share on facebook

إترك تعليق