محمد بن زايد يلتقى وزير البترول السعودى

Share on linkedin
LinkedIn
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on facebook
Facebook
Share on linkedin
Share on google
Share on twitter
Share on facebook

شعبان-هدية
 
التقى الشيخ محمد بن زايد ولى عهد أبوظبى، وزير الطاقة السعودى الأمير عبد العزيز بن سلمان، على هامش قمة المستقبل للاستدامة، حيث اجرى الجانبان مباحثات ودية ضمن فاعليات أسبوع أبوظبي للاستدامة، وتناول وزير الطاقة السعودي خطة بلاده المستقبلية بشأن مزيج الطاقة ونسبة استخدامات الطاقة  الشمسية وطاقة الرياح ضمن استراتيجية زيادة حصة مساهمة الطاقة الجديدة في الصناعة.
 
وشارك عدد من وزراء الطاقة في الجلسات فس مقدمتهم وزير الطاقة والصناعة الإماراتي سهيل المزروعي الذي أوضح أن حصة الطاقة الشمسية في الإمارات وصلت إلى 12% من مزيج الطاقة.
 
وفيما يتعلق بالسوق العالمي للنفط والطاقة التقليدية، أكد أن هناك تفاؤل كبير بعام 2020 فيما يتعلق بسوق الطاقة العالمي ، وأن هذا العام سيكون جيدا لسوق النفط العالمي كالعام الماضي في ظل حجم الطلب الحالي، و أوضح أن توازن السوق و أمن الإمدادات مطلب رئيسي لتحقيق الاستقرار، مضيفا أن ” أوبك” ستجتمع في مارس المقبل للاطلاع على مستجدات الأسواق العالميه.
 
وأضاف المزروعى، أن روسيا و أكثر من 20 دولة في ” أوبك +” أصبحت أكثر قدرة على فهم متطلبات السوق أكثر من الماضى، وجميعهم ملتزمون بتوفير توازن سوق النفط وتحفيز الاستثمار في هذا القطاع الحيوي لتعزيز الازدهار والنمو الاقتصادي نحو مستقبل مستدام.
 
وأشار وزير الطاقة والصناعة إلى نجاح “أوبك+” في الحفاظ على إعلان التعاون الذي ربما يستمر لسنوات ومواجهة التحديات والاحتفاظ بالمخزونات في حدود متوسط السنوات الخمس لأطول فترة وقال إن خطط عامي 2020 و2021 تستهدف استقرار الإنتاج لزيادة الاستثمارات والحفاظ على مستوى معقول و مستدام يحقق توازن السوق مع تفادي تذبذب الأسعار.
 
وفي سياق متصل، أعلنت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس «مواصفات»، أن النظام الإماراتي للرقابة على منتجات الطاقة الشمسية، الذي اعتمده مجلس الوزراء الأسبوع الماضي، سيدخل حيز التنفيذ الإلزامي منتصف العام الجارى، بعد منح التجار والموردين مهلة 180 يوماً لتوفيق الأوضاع مع متطلبات النظام، مشيرة إلى أن هذا النظام سيدعم استثمارات الدولة في قطاع الطاقة المتجددة والنظيفة، وسيقلل الطلب على الوقود الأحفورى، حيث سيدعم محاور الأجندة الوطنية 2021، في مؤشر التنمية المستدامة.
 
وقال عبد الله المعيني، مدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس «مواصفات»، خلال مشاركة الهيئة في القمة العالمية لطاقة المستقبل،  إن النظام الإماراتي للرقابة على منتجات الطاقة الشمسية يضمن أعلى معايير السلامة واختبار الأداء والمتانة للمنتجات، والاشتراطات الفنية للتوافق الكهرومغناطيسي للأجهزة.
 
محمد بن زايد ووزير الطاقة السعودي
محمد بن زايد ووزير الطاقة السعودي

محمد بن زايد
محمد بن زايد

وزير الطاقة السعودي الامير عبد العزيز بن سلمان
وزير الطاقة السعودي الامير عبد العزيز بن سلمان

وزير الطاقة والصناعة الاماراتي سهيل المزروعي
وزير الطاقة والصناعة الاماراتي سهيل المزروعي

 

Share on linkedin
LinkedIn
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on facebook
Facebook
Share on linkedin
Share on google
Share on twitter
Share on facebook

إترك تعليق