عشر دقائق!

LinkedIn
Google+
Twitter
Facebook

اكتب لكم كلماتي هذه ولا أستطيع أن أمنعها من البكاء المتواصل أمامي . لقد كاد قلبي أن ينفطر حزنا ودما علي مجتمع يظلم المراءه ..نعم ياساده بكل مقاييس الظلم البين .المرأه .بعد الطلاق حياتها انتهت . أوضح .لكم ياساده . كيف انتهت .أوضحت لي قاءله .احببتوا يملاء أركان .العالم كنت أري بعيونه. هو .كنت أراه توءم روحي وعالمي وكنت أثق .به ثقه تفوق عائلتي . كنت أراه عالميا وتكررها استمرت علاقتي به سبع سنوات .ضحكات .مشاعر . أحزان .براءة نعم اعيش براءة عالمي الذي أعتقد الآن أنه غير واقعي أقول لكي لقد صدمني الواقع .وكيف ذلك ؟ تقصدين واقع المجتمع نعم هو لا اخفي عليك .واجهشت بالبكاء المستمر .فقلت لها مهلا سيدتي لكي افهمك رددت مشاعري وقلبي يحترق من المجتمع بكل سلبياته .ليتني أغلق علي نفسي قبرا وأصبح ترابا لكي لا أتألم ابدا ولكي لايري دموعي أحد. إستمرت تسرد التفاصيل موضحة منذ ثمانية أشهر لم أراه اكلمه عبر التواصل الاجتماعي. وأخبرني أمس انه يريد أن يتزوجني عرفي لاني مطلقة واتقاضي معاشي من والدي.فوافقت وانتظرت واحضرت الورقتين. واخبرته انه من حقي أن ارتدي فستان. فوجئت باستغرابه الذي صدمني وتساؤله يعلوه الدهشة قاءلا لي انتي جادة في ذلك ؟ قلت له نعم أريد أن ارتدي فستان يليق بمكانتي في المجتمع. فلم يتوقع عقلي اجابه حقيقية علي سؤالي له.فاءخبرني أن لديه ظروف خاصه ولا يستطيع المجيء ليكتب هذه الورقه إلا عشردقائق فقط .حياتي كلها ومشاعري وقلبي لاتساوي إلا عشرة دقاءق لديه. بكيت وتمنيت أن يغلق علي قبرا لا أري منه إلا يدي كنت أراه عالمي بل الادهي من ذلك تردده ومخاوفه أن يطلب مني الاحتفاظ بالورقتين لدية .ليتني ماولدت في هذا العصر وهذا المجتمع الذي ينظر إلى هذه النظرة الدونيه. كيف وهو يحبها كيف؟وهنا انتهي حديثها لي.ولكني اقول لها هذه الكلمات والله أقسم بالله انه ما أحبك لوكان أحبك مانطق لسانه أنه سيأتي لكي عشر فقط. وماتجراء أن يجرحك بهذه الكلمات .نعم ياسادة حياتها مشاعرها لاتساوي إلا عشره دقاءق .ضحت بعمرها ومكانتها لكي يتفضل أدم عليها ويراها عشردقائق. أي مشاعر تلك التي تساوي عشردقائق ؟هذا سؤالي له لعله يقرأ مقالتي .وأي قلب فولازي لدي هذا الرجل الذي يتجرأبهذه الكلمات الصادمة غير مبال بمشاعر من أمامه . ياسادة المشاعر غالية لمن أحب حبا حقيقيا. فالحب جوهرة نادرة لايتلمسها إلا عاشق صادق يخاف أن يخدشها بين يديه فتنكسر ويخسرها للابد .المرأة حين تبكي وتنهمر دموعها يهتز الكون بأسره. وحين ينكسر قلبها لن يعود ابدا.كلماتهاتبكي الدنيا حزنا وقهرا. الحب ياسادة ليس من السهل لاعمي مثله أن يري ضوء النهار ويسمع تغريد العصافير وتلاطم الأمواج ولايري هذا إلا عاشق ولا يتحسسها إلا بصير. بأي لغه اخاطبه بلغة القسوة التي تعلو وجهه.اوبلغه مشاعره المؤقتة. مهلا ياسادة أحسنوا إختيار من تمنحوهم مشاعركم .وقلوبكم.

LinkedIn
Google+
Twitter
Facebook

إترك تعليق