شن جيش الاحتلال الإسرائيلي الأربعاء غارات جوية وقصفاً مدفعياً مكثفاً على المناطق السكنية ومجمعات النازحين في قطاع غزة، ما أدى إلى استشهاد وإصابة العشرات من الفلسطينيين، فيما تحتدم المعارك بين قوات الاحتلال والمقاومة الفلسطينية على عدة محاور.

وقالت وزارة الصحة بغزة الأربعاء إن عدد شهداء العدوان الإسرائيلي على غزة ارتفع إلى 26 ألفاً و900، وارتفع عدد المصابين إلى 65 ألفاً و949 منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وأضافت أن الاحتلال ارتكب 16 مجزرة في القطاع، راح ضحيتها 150 شهيداً و313 مصاباً خلال الساعات الـ24 الماضية.

وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) باستشهاد 6 فلسطينيين وإصابة آخرين إثر قصف الطيران الحربي والمدفعي مدينة خان يونس (جنوب)، تزامناً مع إطلاق النار من مروحيات ومسيّرات إسرائيلية وسط المدينة وغربها.

وقالت وفا أن قصفاً مدفعياً نسف بالكامل مربّعاً سكنياً وسط خان يونس، واستهدف أيضاً محيط مستشفى ناصر، ما عاق تحرّك سيارات الإسعاف.

ولليوم 10 على التوالي يواصل جيش الاحتلال حصار مستشفى الأمل ومجمع ناصر الطبي.

كما شهد محيط الحي النمساوي غرب خان يونس أيضاً إطلاق نار وقصفاً مدفعياً.

وأعلنت مصادر طبية محلية استشهاد فلسطيني وإصابة آخرين في قصف إسرائيلي على مدينة حمد شمال المدينة.