وزير التعليم العالي يتفقد جامعة بنها الأهلية ويشهد الاجتماع الأول لمجلس الأمناء

LinkedIn
Twitter
Facebook

كتب محمد صوابى
عقد مجلس أمناء جامعة بنها الأهلية اجتماعه الأول، صباح اليوم السبت، بحضور د. أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، واللواء عبدالحميد عبدالعزيز الهجان محافظ القليوبية، ود. جمال سوسة رئيس جامعة بنها والقائم بأعمال رئيس جامعة بنها الأهلية، وأعضاء المجلس، وذلك بمقر جامعة بنها الأهلية بمدينة العبور.

وفي كلمته، أكد د. أيمن عاشور على أهمية الدعم الغير محدود الذي قدمته القيادة السياسية لإنشاء الجامعات الأهلية، مشيرًا إلى أهمية التعاون والتكامل بين الجامعة الحكومية والأهلية وتبادل الخبرات وعقد شراكات مع الجامعات الدولية المرموقة، وتقديم برامج دراسية حديثة تواكب احتياجات وظائف المستقبل، مؤكدًا على أهمية استعداد الجامعة للعام الدراسي الجامعي القادم 2022/2023.

وأشار اللواء عبدالحميد الهجان محافظ القليوبية إلى أن التعليم يُمثل البداية الحقيقية لتطوير المجتمع من خلال الارتقاء بمستوى الخريجين لتلبية مُتطلبات سوق العمل المُعاصر والمُستقبلي وتوفير فرص عمل ملائمة للخريجين، مؤكدًا أن الجامعات الأهلية قادرة على جذب الطلاب الوافدين للدراسة بها، نظرًا لتقديمها برامج دراسية حديثة ومتميزة

وأوضح د. جمال سوسة أن جامعة بنها الأهلية تضم العديد من المباني ومنها، المباني الإدارية، والمباني الأكاديمية الخاصة بالقطاعات (الطبية والهندسية، والعلوم الإنسانية)، ومباني المعامل والورش، وكذلك المناطق الترفيهية والرياضية، مشيرًا إلى إنه تمت مراعاة كافة الاحتياجات الإنشائية اللازمة لتقديم تعليم مُتميز، وتوفير التجهيزات المُناسبة للبرامج الدراسية الحديثة التي تقدمها الجامعة، مستعرضًا الموقف التنفيذي لكافة منشآت الجامعة.

ونوه د. أحمد عمر هاشم عضو هيئة كبار علماء الأزهر، إلى أهمية إنشاء الجامعات باعتبارها صروحًا علمية ومنارات للعلم والمعرفة والثقافة، متمنيًا التوفيق والسداد لمجلس أمناء جامعة بنها الأهلية لتحقيق رؤية وأهداف الجامعة.

وقرر المجلس تكليف د. جمال السعيد رئيس جامعة بنها السابق وعضو مجلس النواب، برئاسة مجلس أمناء جامعة بنها الأهلية، كما تم تكليف د. سهير شعراوي نائب رئيس جامعة بنها الأسبق، لتكون نائبًا لمجلس أمناء جامعة بنها الأهلية.

كما قرر المجلس تكليف د. جمال سوسة بتسيير أعمال جامعة بنها الأهلية لحين الانتهاء من إجراءات تعيين رئيس الجامعة.

وشهد المجلس توقيع مذكرة تفاهم بين جامعة بنها الأهلية وهيئة دعم وتطوير الجامعات، بهدف التعاون في إيجاد آليات لسداد قرض إنشاء وتشغيل جامعة بنها الأهلية، وتقديم خبرات واستشارات ودراسات وأبحاث في مجال التعليم العالي والبحث العلمي، وعقد شراكات مع جامعة دولية مرموقة، وتقديم برامج تعليمية تتوافق مع مُتطلبات سوق العمل واحتياجات البلاد، والتعاون في المجالات ذات الاهتمام المُشترك بين الجانبين.

ووقع بروتوكول التعاون، د. جمال سوسة القائم بأعمال رئيس جامعة بنها الأهلية، ود. محمد الشرقاوي مساعد الوزير للسياسات والشئون الاقتصادية، والقائم بأعمال المدير التنفيذي لهيئة دعم وتطوير الجامعات.

وعلى هامش الاجتماع، تفقد الوزير برفقة أعضاء مجلس الأمناء منشآت جامعة بنها الأهلية، واطمأن الوزير على انتظام سير العملية التعليمية بالجامعة وجاهزية المنشآت لاستقبال الطلاب خلال العام الدراسي القادم، كما أكد الوزير على أهمية استعداد الجامعة لامتحانات نهاية العام الدراسي 2022/2023، مشددًا على الالتزام بالجداول الزمنية للعام الدراسي، وتوفير سُبل الراحة للطلاب لتأدية امتحاناتهم.

ويتشكل مجلس أمناء جامعة بنها الأهلية من الآتي:
د. جمال عبدالرحيم محمد سوسة رئيس جامعة بنها، د. محمد صفوت محمد زهران رئيس جامعة بنها الأسبق، ود. سليمان محمد مصطفى نائب رئيس جامعة بنها الأسبق، اللواء عبدالحميد عبدالعزيز الهجان محافظ القليوبية، د. جمال حلمي محمد السعيد رئيس جامعة بنها السابق وعضو مجلس النواب، د. سهير شعراوي محمد جمعة نائب رئيس جامعة بنها الأسبق، د. هاني سيد محمد ضاحي وزير النقل الأسبق، د. ميرفت أبوبكر سيد أحمد الديب الأستاذ المتفرغ بكلية التربية جامعة بنها، د. أحمد عمر إبراهيم هاشم عضو هيئة كبار علماء الأزهر، د. محمد عفيفي طه أحمد القوصي رئيس وكالة الفضاء المصرية السابق، د. محمود محمد صفوت محيي الدين المدير التنفيذي لصندوق النقد الدولي، أ. محمود محمد محمود مسلم عضو مجلس الشيوخ ورئيس تحرير جريدة الوطن، محمد صفي الدين محمد جودة خربوش وزير الرياضة الأسبق، م. محمد حامد محمد إبراهيم الشريف رئيس مجلس أمناء العبور، أ. محمد عبدالرحيم سيد أحمد المرشدي رئيس جمعية مستثمري العبور.

جدير بالذكر أن جامعة بنها الأهلية تُقام بمدينة العبور بمحافظة القليوبية، على مساحة 37 فدانًا، وتم تجهيزها بمستوى جامعات الجيل الرابع، وقد بدأت الدراسة في 4 كليات وهي (الطب البشري، الهندسة، علوم الحاسب، الاقتصاد وإدارة الأعمال)، خلال العام الدراسي 2022/2023، وتقدم الجامعة العديد من البرامج الدراسية المُتميزة لتلبية مُتطلبات سوق العمل المحلي والإقليمي والدولي.

LinkedIn
Twitter
Facebook

إترك تعليق