فتح: نجحنا في وسم العدوان الإسرائيلي بإرهاب الدولة أوروبيا

LinkedIn
Twitter
Facebook

 

رام الله – رامي فرج الله –

أوضح عبد الله عبد الله، عضو المجلس الثوري لحركة فتح، أن الدبلوماسية الفلسطينية في جعل الاتحاد الأوروبي يصف ما يجري من عدوان إسرائيلي بالضفة الغربية ب ” إرهاب الدولة المنظم “، مضيفا:” هناك محاولات تحاك من أطراف فلسطينية، لم يسمها، لضرب المشروع الوطني الفلسطيني” ، مبينا أن هذه المحاولات ستبوء بالفشل الذريع، و ستتحطم على صخرة صمود شعبنا.

و في تصريحات صحفية خاص ” للبلاغ “، أكد عضو المجلس الثوري للحركة أن فتح و الجهاد الإسلامي يخوضان معارك ضارية جنبا إلى جنب ، لافتا وجود تنسيق على أعلى المستويات بين كتائب شهداء الأقصى، و سرايا القدس في مخيم جنين، و نابلس و غيرها، مشددا على أن المقاومة في الضفة ترسم أعظم الملاحم البطولية ضد الاحتلال الصهيوني.

و خلال اتصال هاتفي، صرح عبدالله عبدالله، عضو المجلس الثوري للحركة، أن فتح تفتح أبوبها على مصراعيها لكل المناضلين الشرفاء لمواجهة المحتل الغاصب، مؤكدا ” لا بديل عن الوحدة الوطنية “؛ مشيرا إلى أن ” قوتنا في وحدتنا”.

و بين أن أحد مفجري دبابة الميركافا الإسرائيلية في مخيم جنين قبل أيام معدودة هو من كتائب شهداء الأقصى ، الجناح العسكري لحركة فتح، لافتا إلى أن ” فتح عصية على الانكسار “.

و أكد أن هناك إجماع أوروبي بإنهاء الاحتلال، و إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود الرابع من حزيران عام ٦٧م، و تحقيق مبدأ حل الدولتين .

 

 

 

 

 

LinkedIn
Twitter
Facebook

إترك تعليق