محمد صلاح VS ديمبلي.. هل يجلس النجم المصرى على مقاعد بدلاء ليفربول؟

Share on linkedin
LinkedIn
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on facebook
Facebook
Share on linkedin
Share on google
Share on twitter
Share on facebook

أصبح النجم المصرى محمد صلاح، لاعب ليفربول الإنجليزى، مهددًا بالجلوس على مقاعد بدلاء بطل أوروبا بدءًا من الموسم المقبل 2020-2021، فى ظل تفكير المدرب الألمانى يورجن كلوب فى تدعيم صفوف الريدز بالتعاقد مع الفرنسى عثمان ديمبلي لاعب برشلونة الذى انضم لصفوف البلوجرانا فى صيف 2017 قادمًا من بوروسيا دورتموند الألمانى مقابل 105 ملايين يورو بالإضافة إلى 40 مليون يورو كحوافز ومكافآت.

ويسعى كلوب للحصول على خدمات ديمبلى لتوفير منافسة قوية مع الثلاثى الهجومى للريدز ساديو مانى وروبرتو فيرمينو ومحمد صلاح، خاصة الأخير وهو ما قد يهدد موقف النجم المصرى من المشاركة أساسيًا فى جميع مع ليفربول.

وكشفت تقارير صحفية إنجليزية مؤخرًا عن تزايد حظوظ نادى ليفربول فى ضم ديمبلي من برشلونة وذلك بعدما أصبحت إدارة البارسا أكثر مرونة فى الاستغناء عن اللاعب الفرنسى بسبب الإصابات المتكررة وتراجع مستواه مع الفريق، لتصبح مستعدة للموافقة على أى عرض بقيمة 100 مليون يورو لرحيل اللاعب صاحب الـ22 عامًا.

وذكرت صحيفة “ديلي ستار” الإنجليزية مؤخرًا أن ديمبلى سيكون خيارًا مثاليًا للمدرب الألمانى كلوب من أجل المشاركة أساسيا فى بعض الأوقات مع إراحة محمد صلاح أو أحد الثنائى الهجومى للريدز “مانى وفيرمينو”.

وشارك ديمبلى مع برشلونة فى 9 مباريات فقط خلال الموسم الجارى 2019-2020 بإجمالى 492 دقيقة، سجل خلالهم هدفًا وحيدًا فى الدوري الإسباني.

وبلغ عدد مشاركات اللاعب الفرنسى من انضمامه للبارسا 74 مباراة فى جميع البطولات، نجح خلالهم فى تسجيل 19 هدفا بمعدل 0.25 هدف فى المباراة الواحدة وصنع 17 آخرين.

فى المقابل، على الرغم من تراجع السجل التهديفى للنجم المصرى محمد صلاح  مع ليفربول هذا الموسم، إلا أن المتوسط التهديفى بلغ 0.50 هدفا فى المباراة الواحدة بتسجيله 14 هدفًا فى 28 لقاء بجميع البطولات، ليصل إجمالى أهداف الفرعون المتوج بجائزة هداف الدوري الإنجليزي الموسمين الماضيين إلى 85 هدفًا طوال مشواره مع الريدز فى 132 مباراة بالإضافة إلى 37 تمريرة حاسمة.

 
 

 

Share on linkedin
LinkedIn
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on facebook
Facebook
Share on linkedin
Share on google
Share on twitter
Share on facebook

إترك تعليق