“لاكاسا دي بابيل” يكتسح عالم الفن بموسمه الخامس

Share on linkedin
LinkedIn
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on facebook
Facebook
Share on linkedin
Share on google
Share on twitter
Share on facebook

كتبت : نورين رجب

عاد مسلسل “لاكاسا دي بابيل” بموسمه الخامس للفت أنظار الجمهور من جديد والتي تم عرضه علي “نتفلكس” والذي أصبح تريند في فترة قليلة من بداية عرضه كما أن الجمهور عبر عن الحزن الشديد لقتل بطلة المسلسل “أورسولا كوربيرو” والتي تقوم بدور “طوكيو” بالمسلسل .

كما تدور أحداث المسلسل من بداية الموسم الأول حتي الموسم الخامس أنه يوجد رجل مجهول الهوية والذي يلقب “بالبروفيسور” يقوم بأعمال السطو لأكبر الأماكن التي يمكن أن تضر ضرراً كبيراً بالبلد بتوجيه 8 أشخاص مطلوبين أمنياً ومختصين في أعمال السرقة ومنادتهم بأسامي مدن عالمية وكان منهم “برلين _ طوكيو _ ريو _ نيروبي _موسكو _ دنفر _ هلسنكي _ أوسلو” حتي يكونوا مجهولين الهويه ويقوم “البروفيسور” بالتخطيط والتكتيك لسرقة أكبر بنك في “أسبانيا” “دار الصك العملة الأسبانية” ونجحوا في إقتحامه وإحتجاز الرهائن التي كانت بداخله وحاولت الحكومه الأسبانية بالتفاوض مع “البروفيسور” لترك الراهائن والتي كانت من بينهم إبنه السفير البريطاني .

ونجحت خطه “البروفيسور” والهروب من “دار الصك العملة الأسبانية” بخسائر كثيرة من الفريق التي قام بتوجيهه بسبب الخلافات الشخصية وأعمال العنف التي كانت بينهم وكسب علاقة جيدة بين “البروفيسور” والمحققة “راكيل” ووقعا في الحب وأصبحت من ضمن الفريق وتقوم بمساعدتهم .

وأصبح الموسم الخامس حديث للمتابعين وأصدر ضجه كبيرة بسبب إنتهاء دور “طوكيو” في أولي الحلقات في الموسم الخامس التي كانت من أهم الشخصيات التي أعجب الجمهور بشخصيتها ودورها في المسلسل وأنتهي دورها بطريقه ليست سهله علي المشاهدين .

Share on linkedin
LinkedIn
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on facebook
Facebook
Share on linkedin
Share on google
Share on twitter
Share on facebook

إترك تعليق