مقتل 13 جنديا بعد اشتباكات بين الجيش الصومالى وحركة الشباب

Share on linkedin
LinkedIn
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on facebook
Facebook
Share on linkedin
Share on google
Share on twitter
Share on facebook

قال مسؤول عسكري إن ما لا يقل عن 13 جنديا قتلوا بعدما هاجم الجيش حركة الشباب المتشددة في غابة ومزارع قريبة من منطقة أفجوي شمال غربي العاصمة مقديشو.

وقال الميجر محمد علي لرويترز “خرجنا من منطقة أفجوي وهاجمنا الشباب في المزارع خارجها” واصفا أحداث أمس الأربعاء في المنطقة الواقعة على بعد نحو 30 كيلومترا من مقديشو.

وأضاف في وقت متأخر أمس الأربعاء “قتلنا أربعة متشددين وطاردنا الشباب. عاد معظم أفراد الجيش وتركنا 24 جنديا هناك، وبعدها هاجمت الشباب هذا المساء جنودنا وقتلوا 13”.

وأعلنت حركة الشباب مسؤوليتها.

وقال عبد العزيز أبو مصعب المتحدث باسم العمليات العسكرية للحركة “قتلنا 24 جنديا وفر الباقون”.

وعادة تتضارب أعداد الضحايا التي تعلنها الحكومة والحركة بعد الهجمات.

وتقاتل حركة الشباب منذ 2008 للإطاحة بالحكومة المركزية المعترف بها دوليا.

 

Share on linkedin
LinkedIn
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on facebook
Facebook
Share on linkedin
Share on google
Share on twitter
Share on facebook

إترك تعليق