المنتدى الاستراتيجى يطلق مبادرة كلنا واحد

أطلق المنتدى الاستراتيجى للتنمية والسلام الاجتماعى مبادرة كلنا واحد لدمج ذوى الاحتياجات الخاصة فى المجتمع والذين يعتبرون ذوى قدرات خاصة يحتاجهم المجتمع من أجل تحقيق التنمية المستدامة المنشودة كما طالب جميع الحضور بأهمية اصدار القانون دون انتقاص حق واحد من الحقوق التى ضمتها المادتان وأهمية دور الإعلام فى مناقشة قضايا ذوى الاحتياجات الخاصة وذلك فى الندوة التى نظمها المنتدى الاستراتيجى للتنمية والسلام الاجتماعى بالتعاون مع الاتحاد العام للجمعيات الأهلية ندوة عامة وذلك فى اطار الاحتفال باليوم العالمى للمعاق بعنوان
ذو الاحتياجات الخاصة ما بين التقدير والإهمال
,ولقد أشار د.علاء رزق رئيس المنتدى الاستراتيجى على أهمية التأكيد على المادة 82 من الدستور وأكد على دور الإعلام فى تأهيل المجتمع وان يكون على دراية بسبل تنمية مصر وتحقيق التنمية المستدامة …
وأكد على أن من لم يكن قادر على الوفاء والالتزام بالكلمة .. فالبلد فى حاجة الى رجال يتحملون المسئولية ويكونوا قادرين على حمل لواء الكلمة .وأن عدد ذوى الاحتياجات الخاصة أكثر من 10 مليون مصرى ومن خلال تأهيلهم يستطيعون المساهمة فى تحقيق تنمية شاملة مستدامة .وأن هؤلاء الناس ليسوا قاصرين ولكنهم يحتاجون لفهم ووعى المجتمع.
بينما بعثت هدى عبد العزيز عضو المجلس الاقتصادي لسيدات الاعمال بالغرفة التجارية بالإسكندرية برسالة شكر للرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية على تبنّيه قضية ذوي الإعاقة في مصر وجعْل عام ٢٠١٨ عاما لذوي الإعاقة
الفئه التي ظلت مهمشة على مدار أعوام طويلة من المسئولين ولم نجد من ينصت لنا أو حتى من يحاول توصيل صوتنا من الإعلاميين في الوقت نفسه الذي نجدهم فيه ينقلون صورتنا إما كمادة للسخرية أو كمتسوّلون أو طالبى عطف بينما نحن نطالب بحقوقنا الدستورية المشروعة
كما نجد الساحة الإعلامية خالية تماماً من أىٍ من متحدّى الإعاقة على الرغم من إثبات الذات في كافة المجالات.
بينما قالت سمية بهاء عضو المجلس القومى للمرأة بالمنيا عن المعاقين أنه للأسف ليس لدينا اماكن مؤهلة للتعامل مع المعاقين ويجب أن تكون الأفعال مناسبة للأقوال التى نقولها أما بالنسبة للدمج التعليمى فمازال الدمج صورى حتى الآن .. وقالت أن الإعاقة فى المجتمع وليس فى المعاق..
بينما طالب عمرو نصار رئيس اللجنه الوطنيه المركزيه لذوى الاعاقه بالمجلس الوطنى للشباب – بأهمية التفكير خارج الصندوق وأن تكون قضية الإعاقة على أجندة الدولة والا تكون مجرد كلام حتى التعيين فى القطاع الخاص فلقد أصبح قمة المهانة لنا ..
وأن عدد المعاقين 12.5% أى ما يعادل 15 مليون يتحكم فيها 3 جهات هم المجلس القومى للإعاقة . واللجنة الاستشارية .. ومجلس النواب.ولدينا حاليا 9 نواب لأول مرة من ذوى الاحتياجات الخاصة وأكد على أن مشاكلنا فى التعليم ثم فى التوظيف ثم فى الإسكان لذا يجب العمل على تأهيل ذوى الإعاقة ..
عمرونصار –يؤكد أنه على الرغم من أهمية وجود قوانين تحمى ىحق المعاقين الا ان الأهم وجود ووظائف و أماكن للسكن و معاش يوفر لهم حياه كريمه ,, و حتى التعليم لهذه الفئه يحتاج الى إتاحه فى جوانب أخرى مثل الواصلات و الطرق التى تيسر لهم الوصول الى مقرات الدراسه خاصة فى الريف..
أشار الى أنه عند إعداد قوانين تخص المعاقين يجب أخذ رأى المعاقين البسطاء الذين يعانون المعاناه اليوميه بسبب اعاقتهم و ليس رأى نخبة المعاقين ..
أشار الى أهميه وجود دور أقوى للمجلس القومى لذوى الاعاقه ,قائلا : أن هذا المجلس كنا نأمل أن يكون هو من يتبنى بينما قال
بو اليزيد رزق – نائب رئيس اللجنه المركزيه لذوى الاعاقه بالمجلس الوطنى للشباب
أكد أن المعاقين ناجحون فى المجال الرياضى و يححقون ميداليات أكثر من الأسوياء لرغبتهم فى اثبات ذواتهم و أنهم لهم أيضا قدراتهم على الرغم من تكلفهم مشقة الانتقالات للوصول الى مراكز الشباب المختلفه للتريب , و لكن تظل مشاكلهم الحقيقيه فى الحصول على وظيفه و يؤكد على أهمية التدريب للمعاقيين على المجالات الجديده فى سوق العمل و التى تناسب المعاقين مثل الكول سنتر و هى تتحقق مثلا بالاتفاق بين وزاره القوى العامله التى تملك أماكن للتدريب و وزارة الاتصالات التى لديها المدربون بينما قالت
نسرين محمد – نائب رئيس الاتحاد النوعى لذوى القدرات الخاصه بالاسكندرية
أكدت أن الاتحاد و الذى يضم 12 جمعيه للمعاقين بصدد عقد لقاءاً شهريا دورياً يجمع المسئولين التنفيذين بالمحافظه بحضور 30 من المعاقين يعرضون مشكلاتهم ليقوم هؤلاء المسئولين بحلها مع قيام الاتحاد بمتابعة ما تم من إنجاز.
وأشار الإعلامى عمرو توفيق على أهمية تلبية احتياجات ذوى القدرات الخاصة لأنهم اثبتوا أن لديهم ارادة قوية يستطيعون من خلالها تحقيق الكثير من الإنجازات
ولقد حضر هذه الندوة عدد من المهتمين بقضايا ذوى الاحتياجات الخاصة وعدد من أولياء الأمور وعدد من الإعلاميين وممثلى الجمعيات الأهلية..

Share This:

شاهد أيضاً

الروماتويد: اكتشاف عظيم وخطأ فاحش

         دكتـــــور محمــد عطيــة مرتضى استاذ (م.) الروماتيزم إستشارى أمراض العظام والمفاصل والعمود الفقرى              بكلية  ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *