وزير التموين : ألغاء أجازات مفتشي التموين ألا في حالة الضرورة القصوي لتكثيف الرقابة علي الاسواق

أعلنت وزارة التموين والتجارة الداخلية حالة الطوارئ إستعدادا لحلول شهر رمضان الكريم من خلال تنفيذ خطة تتضمن تشكيل غرفة عمليات مركزية في ديوان عام الوزارة وغرف عمليات فرعية في كل مديريات التموين بالمحافظات لمتابعة حالة الاسواق والتأكد من توافر السلع الغذائية بها وتلقي شكاوي المواطنين علي الخط الساخن 19280 والعمل علي حلها فورا 
وأكد الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية أنه تم ألغاء أجازات مفتشي التموين علي مستوي الجمهورية الا في حالة الضرورة القصوي بهدف تكثيف الرقابة علي الاسواق ومتابعة  المخابز والتأكد من إنتاج الخبز بالمواصفات والاوزان القانونية وإتخاذ اللازم في حالة المخالفة ومتابعة مخابز القطاع العام لضمان توفير الخبز طوال اليوم مع الاتصال المباشر بغرف العمليات لمتابعة الموقف بصفة دائمة وتكثيف الحملات الرقابية لمكافحة عيش الارصفة للقضاء علي هذه الظاهرة غير الحضارية مشيرا الي أنه 
 تم الاتفاق مع الشركات المنفذة للتطبيقات الذكية بالسماح لماكينات صرف الخبز بالمخابز بالعمل من الساعة الثامنة صباحا وحتي الساعة الحادية عشر مساءا خلال أيام شهر رمضان وذلك تيسيرا علي المواطنين في الحصول علي إحتياجاتهم من الخبز بسهولة ويسر والاعلان عن ذلك بواجهة المخابز بخط واضح وظاهر للمواطنين
 وقال أنه تم تكثيف المعروض من السلع الغذائية وغير الغذائية من اللحوم بكافة أنواعها والدواجن والاسماك والبقوليات والخضر والفاكهة والسلع الرمضانية والمنظفات الصناعية وغيرها من منتجات الشركات التابعة للشركة القابضة للصناعات الغذائية وذلك بفروع المجمعات الاستهلاكية وشركتي الجملة والسيارات المتنقلة وذلك بأسعار مخفضة وأنه تم  التنسيق مع وزارة البترول وشركة الغازات البترولية علي  توفير أسطوانات البوتاجاز المنزلي والتجاري بكميات كبيرة وبالاسعار المقررة حتي يحصل عليها المواطنين بكل سهولة وأنه سيتم تكثيف الرقابة علي مستودعات البوتاجاز ومحطات تموين السيارات بصفة يومية  
وأضاف أنه سيتم متابعة كافة أسواق الجمهورية للتأكد من مدى توافر جميع السلع الغذائية وغير الغذائية وخاصة السلع الاستراتيجية ومنها  السكر و الأرز والزيوت بأنواعها  واللحوم والدواجن  ومنتجات ألبان بأنواعها  والبقوليات والياميش وغيرها  ومتابعة الأسواق بجميع أنواعها الجملة والنصف جملة والتجزئة للتأكد من صلاحية السلع وجودتها ومكافحة كافة ظواهر الغش التجاري والسلع منتهية الصلاحية والفاسدة والمجهولة المصدر وخاصة سلعة ياميش رمضان الموجودة من الأعوام السابقة إلى جانب دراسة الأسواق بهدف التنبؤ المبكر بالاختناقات والأزمات المتوقع حدوثها مع دراسة كيفية التغلب عليها بالتنسيق مع الأجهزة المعنية بالدولة.
وأشار الي  أنه سيتم مراقبة مدى إلتزام التجار بالإعلان عن الأسعار وعرضهم لسلع جيدة وغير منتهية الصلاحية وتكثيف المرور على المجازر الرئيسية للتأكد من سلامة المذبوحات والمرور على الثلاجات ومنافذ بيع اللحوم والدواجن والأسماك بالأسواق والتأكد من صلاحية المعروض منها بالتنسيق مع هيئة الخدمات البيطرية كما سيتم تكثيف الحملات الرقابية على محلات بيع الألبان والجبن بأنواعه للتأكد من صلاحية المعروض وسحب العينات وضبط غير الصالح منه وتكثيف الحملات على محلات بيع الملابس الجاهزة والمصانع للتأكد من سلامة السلع المعروضة ومدى مطابقتها للمواصفات القياسية والتأكد من مدى إلتزام التجار بالإعلان عن الأسعار وتطبيق قانون حماية المستهلك وسياسة الاستبدال والاسترجاع مع إتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال أية مخالفات تقع فى هذا الشأن وأنه سيتم التصدي لظاهرة بيع الألعاب النارية نظرا لخطورتها وتأثيرها الضار على الصحة والبيئة حيث سيتم تفعيلها بالتنسيق مع الأجهزة المعنية

Share This:

شاهد أيضاً

الداخلية توزع إمساكية شهر رمضان على المواطنين

بناءاً على توجيهات السيد وزير الداخلية بالتواصل وتوطيد العلاقة مع المواطنين وبمناسبة حلول شهر رمضان ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *