مؤتمر الروماتيزم بجامعة الزقازيق

LinkedIn
Google+
Twitter
Facebook

كتب / حسام الجبالى

التعاون بين كافة التخصصات الطبية وأطباء الروماتيزم أساسي للوصول للرعاية المثلي لمرضي الروماتويد والذئبة الحمراء

 افتتاح فعاليات المؤتمر السنوي العشرون لقسم الروماتيزم والتأهيل بكلية الطب البشري بجامعة الزقازيق بعنوان:
الجديد والتحديات في الأمراض الروماتيزمية
تحت رعاية
معالي السيد الأستاذ الدكتور/ خالد عبد الباري رئيس الجامعة
وبحضور كلٍ من:
السيد الأستاذ الدكتور/ مرفت عسكر نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث.
السيد الأستاذ الدكتور/ عبد المنعم ابو شرخ عميد الكلية ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية.
السيد الأستاذ الدكتور/ خالد بيومي وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا والبحوث.
السيد الأستاذ الدكتور/ مجدي جاويش وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة.
السيد الأستاذ الدكنور/ غادة المسلمي وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب
السيد الأستاذ الدكتور/ نهلة جاب الله رئيس قسم الروماتيزم والتأهيل ورئيس المؤتمر.
السيد الأستاذ الدكتور/ عدلية عبد الهادي رئيس شرف المؤتمر.
ونخبة من السادة اعضاء هيئة التدريس بالقسم والجامعة والجامعات المصرية المختلفة وذلك بالمركز العلمي بمستشفي الجراحة الجديد.

وفي كلمته خلال المؤتمر تحدث أ.د. مازن الشيخ عن الجديد في علاج وتشخيص مرض الذئبة الحمراء وأعلن أ.د. مصطفي رجب رئيس قسم الصدر عن بروتوكول للتعاون مع قسم الروماتيزم للكشف المبكر عن التليف الرئوي المصاحب للعديد من الأمراض الروماتيزمية وتحدث أ.د.محمد نصر أستاذ الجلدية عن الأمراض الروماتيزمية التي قد تبدأ في صورة أمراض الجلدية وشرحت الدكتورة ايمان عبد اللطيف مدرس العيون بالاسكندرية عن الاختلاف في المصطلحات بين أطباء العيون وأطباء الروماتيزم ودعت الي توحيد المصطلحات كأساس للعلاج الصحيح لأمراض العيون الناتجة والمصاحبة للأمراض الروماتيزمية وأفاضت أ.د. نهلة جاب الله رئيسة القسم في شرح أحدث علاجات الروماتويد بالعلاج البيولوجي ووضحت أ.د. نادية كامل أستاذ الروماتيزم بعين شمس التطور في علاج التيبس الفقاري المناعي وتناولت أ.د.نجلاء جاد الله استاذ الروماتيزم بعين شمس في محاضرتها نقص فيتامين د وعلاقته بالأمراض المختلفة وطالبت بالتريث وعدم التعجل في ارجاع أسباب الأمراض المختلفة الي نقص فيتامين د فقط. وفي محاضرته الشيقة تناول أ.د. عصام عطوة أحدث علاجات خشونة المفاصل باسختدام الخلايا الجزعية وأوضح أنها مازالت في طور التجريب والدراسات. وعرض أ.د. محمد مرتضي لاحدي الدراسات الدولية التي شارك فيها ممثلا لمصر عن تشخيص النقرس الكاذب بالموجات فوق الصوتية. وفي الجلسة الأخيرة تم عرض ثلاثة حالات نادرة بواسطة أ.د. غادة سند وأ.د. دعاء عطا ودكتورة أمينة الحسيني أعضاء هيئة التدريس بالقسم ولاقت الحالات المعروضة استحسان الحاضرين لما تمثله من دقة في التشخيص وبراعة في العلاج.

وقد سبق المؤتمر ورشة عمل عن تشخيص الأمراض الروماتيزمية بالموجات فوق الصوتية تحت عنوان (مفاصل وأكثر) وذلك تحت رعاية أ.د. نهلة جاب الله رئيسة القسم واعداد من دكتور محمد عطية مرتضي الأستاذ المساعد بالقسم ومدير وحدة سونار المفاصل بالكلية وتنظيم واعداد جميع أعضاء هيئة التدريس بالوحدة وبمشاركة فعالة من الدكتور هاني علي مدرس الروماتيزم بكلية الطب جامعة الأزهر بنين بالقاهرة حيث تم عرض وتدريب المشاركين علي استخدام السونار في تشخيص التليف الرئوي المصاحب للروماتيزم والتهابات الأوعية الدموية المناعية واختناق الأعصاب وتليف الغدد اللعابية والتهابات المفاصل والأوتار وكذلك تشخيص النقرس والأملاح المختلفة التي تصيب المفاصل.

وقد خلص المؤتمر وورشة العمل الي أهمية التعاون والتواصل بين أطباء الروماتيزم والأطباء من مختلف التخصصات الأخري مثل أخصائي الأمراض الصدرية وأخصائي الجلدية والعيون بما يضمن أفضل رعاية للمريض وذلك لكون الأمراض الروماتيزمية والمناعية تؤثر علي كافة أجهزة وأعضاء جسم الانسان ولا تقتصر فقط علي المفاصل والعظام

وكما خلصت ورشة العمل الي ضرورة استخدام الموجات فوق الصوتية في تشخيص ومتابعة الأمراض الروماتيزمية.

LinkedIn
Google+
Twitter
Facebook

إترك تعليق